منتدى لكل محبي الانمى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 معنى الصديق الحقيقي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hazin
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 78
نقاط : 27586
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/06/2010
الموقع : عصابه ناروتو

مُساهمةموضوع: معنى الصديق الحقيقي   السبت أكتوبر 30, 2010 10:41 am

معنى الصداقه الحقيقيه

قالو : المعجزات ثلاثة .. الغول والعنقاء والخل الوفي .. ما رأيكم ؟

الصداقة كلمه ة لكل حرف فيها دلالة ومعنى:

حرف الصاد: صدق ينبع من النفس الإنسانية.

حرف الدال: دفء مصدرة الوجدان و المشاعر

حرف الألف: أمل وتفاؤل وإخلاص

حرف القاف: قوة في المودة والرابطة

حرف الهاء: هناء و نسمة هواء نقية تسري بين الأصدقاء

فمن هو الصديق الحقيقي وهل يوجد صديق في هذا الزمان

الصديق الحقيقي : هو الصديق الذي تكون معه, كما تكون وحدك

اي هو الانسان الذي تعتبره بمثابة النفس

الصديق الحقيقي : هو الذي يقبل عذرك و يسامحك أذا أخطأت و يسد مسدك في غيابك

الصديق الحقيقي : هو الذي يظن بك الظن الحسن

و أذا أخطأت بحقه يلتمس العذر ويقول في نفسه لعله لم يقصد

الصديق الحقيقي : هو الذي يرعاك في مالك و أهلك و ولدك و عرضك

الصديق الحقيقي : هو الذي يكون معك في السراء و الضراء و في الفرح و الحزن

و في السعةِ و الضيق و في الغنى و الفقر

الصديق الحقيقي : هو الذي يؤثرك على نفسه و يتمنى لك الخير دائما

الصديق الحقيقي : هو الذي ينصحك اذا راى عيبك و يشجعك اذا رأى

منك الخير ويعينك على العمل الصالح

الصديق الحقيقي : هو الذي يوسع لك في المجلس و يسبقك بالسلام اذا لقاك

و يسعى في حاجتك اذا احتجت اليه

الصديق الحقيقي : هو الذي يدعي لك بظهر الغيب دون ان تطلب منه ذلك

الصديق الحقيقي : هو الذي يحبك بالله و في الله دون مصلحة مادية او معنوية

الصديق الحقيقي : هو الذي يفيدك بعمله و صلاحه و أدبه و أخلاقه

الصديق الحقيقي : هو الذي يرفع شأنك بين الناس و تفتخر بصداقته و لا تخجل

من مصاحبته و السير معه

الصديق الحقيقي : هو الذي يفرح اذا احتجت اليه و يسرع لخدمتك دون مقابل

الصديق الحقيقي : هو الذي يتمنى لك ما يتمنى لنفسه

تغير مفهوم هذه الكلمة في زماننا واصبحت هناك صداقة واحدة تسمى

صداقة المصالح

أخواني

كثيرا مانجد أن الزمن قد خبأ لنا في طريقنا

خيبة أمل عريضه .. تفاجأنا بها في قهقهة وشماته ..!!

فمن من مادة لغويه واحده .. جاءت كلمتا

" صدق " و " صداقه "

وكلمتا " صادق " و " وصديق "

وقديما لم يأسف سقراط لشيء مثل أسفه لعدم اهتمام الناس بالصداقه

ومنذ عهد سقراط إلى يومنا هذا

مر بالحياة كثيرون من الذين قدسوا الصداقه

وكثيرون من اللذين أبقوا منها، وعاثوا فيها فسادا

ولكن مع المستوى التقدمي للإنسان

تسير الصداقه مجتازه أضغان الأنفس، محققه لنفسها انتصارا وتقدما

وتحتفي الحياة .. أول ماتحتفي باللذين يرعون الصداقه .. ويسقون شجرتها المباركه

فهل أنت " أنتِ " واحد من هؤلاء ؟؟!!

فعلاقات الناس بالآخرين تتعدد صنوفها في صور شتى

ويتسللون إلى حياتك راضيا.. أوكارها

ومن ثم، كان تحديد صلتك بهذه الدوامه أمر ذا بال في حياتك ومصيرك

فالصداقه هي قمة التطور الذكي للعلاقات الإنسانيه بأسرها

ولا تصدق أنك تستطيع أن تعيش من غير اصدقاء

ولا تصدق اليأس حين يلقي في روعك

أن الصداقه أسطوره .. وأن الناس - جميع الناس - ذئاب

يجب ان نعرف أن الصداقه سلوك تعبر به النفس عن حاجتها إلى نظير

وهي مشاركه خالصه بين أثنين أو أكثر على مستوى عال من النبل، والتفاهم، والإيثار

الصداقه هي ليست اتفاقات تجاريه

هي ميثاق بين قلبين، بين حياتين، وإنسانيتين رفيعتين

ولكن للأسف في الوقت الحاضر أصبحت الصداقه

إما أن أكون لك ظل ورديف .. وإلا فأنت ليس صديقي

تغيرت المفاهيم .. وأصبحنا نشكو غدر الأصدقاء

فالصديق الحق من كان صديقا لمن يعرفهم ولمن لا يعرفهم

يفرح لكل انسان ناجح .. ويهلل بالخير

ويسهم في حل المشكلات حتى لو لم يربطهم بهم رابطه دانيه

نحن في زمن أفتقدنا لتلك الأرواح وأصبح اللجوء إلى الصديق

زلزال أعصار لتدمير كيانك .. وحياتك بهتانا وظلما

متى نفهم الصداقه ؟!

الصديق

قلب كبير لا يعرف الحقد .. لا يعرف ضميره عدم الأكتراث

بمشاعر الآخرين .. ولا يضن على الناس كافه بما معه من

رحمه .. وحنان .. ونجده

الصديق

قاره كبيره يجد النازحون بها رحبا وسعه .. وألوانا شتى من المباهج والفرص

والحياة الكريمه

الصديق

لاتنعكس فضائله على اللذين يعرفهم فحسب

بل على كل من حوله جميعا

كالشمس ترسل دفئها وضياءها

لكل ماهنالك من حياة .. وأحياء .. واشياء

تفيض بغير حساب، وتعطي في غير من، وينال خيرها من تفصلهم عنها مسافات .. وأبعاد .. وعوالم وكما أنها لاتفرق بين أحد ممن تعطي

فكم من مره صدمت أنت " أنتِ " ؟!

وماهو السبب في تلك الصدمات ؟ هل في اعتقادكم هو سوء الأختيار؟

فهناك من تهاون بأسم " الصداقه " بصدق الوعد ايضا

قال الرسول صلى الله عليه وسلم

" حدثني فصدقني ، ووعدني فأوفي لي "

الصديق الحقيقي : هو الذي يكون معك في السراء و الضراء و في الفرح و الحزن و في السعةِ و الضيق و في الغنى و الفقر

الصديق الحقيقي : هو الذي ينصحك اذا راى عيبك و يشجعك اذا رأى منك الخير ويعينك على العمل الصالح

نقل بتصرف

ولا انتم شو رأيكم أطال الله عمركم يا أحلى أعضاء

تن تن انا ارشح هذا الموضوع لافضل موضوع وهذا الموضوع من كتابتي ارجو انه اعجبكم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ѕҝσи αl яεн
الهوكاجى
الهوكاجى
avatar

عدد المساهمات : 320
نقاط : 28732
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 20/06/2010
العمر : 20
الموقع : فـ,ـي عآلمـ'ـى آلخآصـ,

مُساهمةموضوع: رد: معنى الصديق الحقيقي   الجمعة نوفمبر 05, 2010 7:53 pm

موضوع جميل كريس
كريس لما ترشح موضوع لازم تضع الرابط فى موضوع
مسابقة الموضوع المميز
راح اضعه بدلا عنك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kagome.montadamoslim.com
 
معنى الصديق الحقيقي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عصابه ناروتو :: المنتديات العامه :: قسم المواضيع العامه-
انتقل الى: